إسرائيل: إلغاء تصدير الغاز المصري خطر على اتفاقية السلام

 

وصف يوفال شتاينتز – وزير المالية الإسرائيلي – القرار المصري الأخير الخاص بإلغاء تصدير الغاز الطبيعي لإسرائيل بأنه يمثل خطر شديد على اتفاقية السلام المبرمة بين الطرفين.

وأبدى قلقه خلال تصريحاته في وسائل الإعلام الاسرائيلية، تجاه التبعيات السياسية والاقتصادية على هذا القرار ، مشيراً إلى أهمية بذل جهد مضاعف للحصول على تدفق للغاز ،وحل جميع العقبات البيروقراطية لتعزيز استقلال الطاقة والحد من استهلاك الكهرباء في الجانب الاسرائيلي.

جدير بالذكر،  أن الشريك المصري أفاد بإلغاء الإتفاق طويل الأجل الذي كانت تزود بموجبه اسرائيل بالغاز، بعد أن تعرض خط الأنابيب العابر للحدود لأعمال تخريب على مدى شهور الماضية.

فيما اعتبرت  ”أمبال أمريكان ” وهي شريك في شركة غاز شرق المتوسط التي تدير خط الانابيب في بيان لها أن القرار غير قانوني وطالبت بالتراجع عنه، مؤكدة أنها ومساهمين أجانب آخرين ”يدرسون خياراتهم وطعونهم القانونية ويخاطبون مختلف الحكومات ذات الصلة.

مقالات ذات صلة