أول الثانوية الأزهرية فى إنتظار التكريم

أول الثانوية الأزهرية فى إنتظار التكريم

أول الثانوية الأزهرية فى إنتظار التكريم

بدأ محمد حامد مراد ابن مركز فارسكور بمحافظة دمياط، والحاصل على المركز الأول على مستوى الجمهورية ثانوى أزهرى مكفوفين أدبى، كلامه بعبارة موجزة لأحوال شباب كثيرين لم يلاقوا حقه حتى الآن وهى : “أيه الفائدة إن الواحد يجتهد ويطلع الأول طالما لايحترمه المسئولون”.

محمد الطالب الكفيف، الذى حقق وحصل على المركز الأول لهذا العام إلا أنه يؤكد أن فرحته لم تكتمل وحلاوة تفوقه ضاعت بسبب تجاهل المسئولين له ويقول لم أكرم حتى الآن من أى جهة مسئولة فى مصر أو دمياط ولم يقابلنى شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب فى حين كرمنى الدكتور سيد طنطاوى، شيخ الأزهر الراحل فى عهد مبارك عندما حصلت على المركز الثالث فى الشهادة الإعدادية.

وأضاف محمد انتظرت أن يكرمنى محافظ دمياط اللواء محمد على فليفل، كما كرم أوائل الثانوية العامة، ولكنه تجاهلنى أيضًا. وأكمل محمد حديثة والحزن يملأ صوته سمعت أن الأزهر كرم زملائى الثانى والثالث وأرسلهما فى رحلة إلى تركيا.

الشيخ محمد كما يحب أن يلقبه أهل بلدته لأنه يحفظ القرآن كاملا ويحب أهله وأقاربه سماع خطبة الجمعة منه يطالب الأزهر بحقه فى التكريم حتى يثبت للمحيطين به أنه أول الثانوية الأزهرية لهذا العام بعد أن شككوا فى صدق كلامه وطالبوه بإثبات لتفوقه غير نشر اسمه فى بعض الصحف ووسائل الإعلام.

يضيف محمد حتى التنسيق الإلكترونى لم يكرمنى ولم يسمح لى باختيار الكلية التى أرغبها، ولكنه فرض على كليات معينة وفضلت اختيار كلية الدعوة لأنها تناسب طموحى ورغبةً لأننى أرغب فى استكمال مسيرة الدعوة الإسلامية بعد التسلح بالعلم.

وبالرغم من إيمان محمد وقناعته الشخصية بثورة 25 يناير لأنها رفعت الضغط عن الإسلاميين وسمحت لهم بتكوين أحزاب – على حد قوله – إلا أنه مازال يؤكد أن فيه حاجات كتير لازم تتغير فى مصر.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. قرار محافظ دمياط بتكريم أوائل الثانوية الأزهرية المكفوفين | دمياط
    5 أكتوبر 2011 في 6:06 م

    […] قد نوهنا من قبل عن تجاهل السيد محافظ دمياط لأوائل الثانوية الأزهرية من ال…وعدم تكريمهم حتى الآن كما تم مع أوائل الثانوية العامة […]