أهالي دمياط يطالبون بحماية الصيادين

أهالي دمياط يطالبون بحماية الصيادين

طالب أهالي الصيادين المصريين المحتجزين من قِبل السلطات التركية وزارة الخارجية بوضع بروتوكول يسمح لأبنائهم بالصيد في المياه الإقليمية التركية؛ لعدم تعرضهم للاحتجاز أو المحاكمة أو دفع غرامات مالية باهظة.

وقال حسام خليل رئيس جمعية الصيادين بدمياطإن الجمعية تقوم حاليًّا بالتواصل مع الجهات المعنية لمعرفة آخر التطورات التي وصل إليها طاقم الصيد المحتجز هناك، مؤكدًا أهمية قيام أصحاب مراكب الصيد باحترام القانون الدولي واتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار، والتي تحظر دخول المياه الإقليمية للدول الأخرى بطريقة غير شرعية.

وطالب خليل السلطات المصرية بحماية الموارد المائية من التلوث؛ لكي يستطيع الصيادون الصيد داخل المياه الإقليمية المصرية، وعدم اللجوء للسفر إلى البلاد المجاورة، مثل اليمن وليبيا وتركيا؛ مما يؤدِّي إلى تعرضهم للاحتجاز ومحاسبتهم قانونيًّا؛ لعدم وجود برتوكول تعاون في مجال الصيد بين مصر وهذه البلاد.

وكانت الشرطة البحرية التركية اقتادت مركب الصيد المصري إلى ميناء “مارسين” التركي؛ حيث تقوم السلطات التركية بالتحقيق مع طاقم المركب، بتهمة اختراق المياه الإقليمية لتركيا دون تصريح، وهم: “أحمد عبد الخالق أحمد عبد الخالق، محمد عبد الخالق أحمد عبد الخالق، محمد علي علي أبو عماشة، محمود جبريل حسن غلاب، شريف رءوف محمد الخنيني، سعيد حسين علي العلايلي”.

مقالات ذات صلة