أهالى عزبة البرج يتضررون من مرسى وكازينو خلود النيل

محافظ دمياط الجديد اللواء محمد فليفل

محافظ دمياط الجديد اللواء محمد فليفل

تقدم أهالى عزبة البرج والشيخ ضرغام وكفر حميدو بمحافظة دمياط بشكوى إلى السيد محافظ دمياط لتضررهم من مرسى وكازينو خلود النيل ، وقد جاء نص الشكوى كالتالى :

” نحن اهالي عزبة البرج والشيخ ضرغام وكفر حميدو نتقدم اليك بشكوي بخصوص مرسي وكازينو الباخرة خلود النيل

بالجربي فذلك المرسي كان مخصصا لباخرة نقل السيارات من جهة الشرق (عزبة البرج والشيخ ضرغام وكفر حميدو)

إلي جهة الغرب (راس البر) وكانت تخدم جزيرة راس البر بزيادة أعداد الوافدين إليها وتسهيل عملية نقل البضائع من الشرق للغرب مما يؤدي الي رفع كفاءة الخدمات للسادة المصطافين

وقد تم الاستيلاء عليها عن طريق استغلال النفوذ والتواطؤ من النظام الفاسد للمدعو علي كامل منصور صاحب الباخرة خلود النيل وتم الاستيلاء علي الباخرة وتحويلها إلي

باخرة سياحية خاصة بشركته ولا ندري كيف حدث ذلك وقد تحدثنا مع المسؤلين مرارا وتكرارا ولكن ما من مجيب فهذا الرجل كان ومازال يمتلك نفوذ قوي ويهدد كل من يقترب من هذه المشكلة

فتلك المعدية كانت تربط بيننا وبين راس البر اما الان فعندما نريد الذهاب الي راس البر فنقوم بالدوران حول محافظة دمياط

مما يعرضنا لاهدار الوقت والمال فنحن اهالي تلك المنطقة جميع مصالحنا وأرزاقنا مرتبطة بالسياحة في راس البر وبالخصوص تجارة الأسماك فلمصلحة من يتم الاستيلاء علي تلك المعدية لصالح شخص معين وتحويلها الي

ملهي ليلي تقام فية الحفلات الماجنة والصاخبة ولا احد يجرؤ علي الكلام فكل من يتكلم في هذا الموضوع يقوم بلطجية الملهي بالتعرض له بالضرب كما حدث من قبل وذلك مثبوت في محاضر الشرطة لأشخاص من القرية

نحن نعلم ان عصر الفساد قد ولي ونحن نثق في تحقيق سيادتكم للعدل والعمل علي مصلحة الشعب الدمياطي

فالأهالي هنا يهددون بالتجمهر والاستيلاء علي حقهم بالقوة ولكن نحن كشباب ثورة الحرية نعي تماما مخاطر ذلك

علي الأمن العام في هذه المرحلة التي يجب ان نتحلي فيها بالهدوء لتمر علي مصرنا الحبيبة

ونرجوا منكم ارجاع حقنا فتلك المعدية ملك للشعب الدمياطي و كانت تخدم آلاف الناس أما الآن فهي تخدم شخص واحد فقط

نرجومن سيادتكم التكرم بالتحقيق في هذا الأمر ونحن علي ثقة تامة في عدالة ونزاهة سيادتكم وتفضيلكم مصلحة المواطنين علي مصلحة أشخاص بعينهم “

مقالات ذات صلة

6 تعليقات

  1. محمد لطفى
    28 سبتمبر 2011 في 11:10 م

    شوفى ياناديه اللى انتى شايفهم بيقولوا بلطجه هم اساس الفساد فى البلد دى ولو مسكوا سلطه هيدوسوا علينا برجليهم

  2. نادية سامى محمود
    23 يوليو 2011 في 7:48 م

    الأهالى بتطالب بإرجاع المعدية ازاى معتش فيه معدية هيا أصبحت الآن باخرة سياحية هترجع ازاى تانى لمعدية يعنى معنى كده انكوا عايزين تسرقوا الباخرة من صاحبها بالقوة زى ما بتقولوا يعنى بالبلطجة بحجةإنها كانت زمان أوى معدية طب دا كلام منطقى وتعب الراجل ومجهوده وفلوسه اللى صرفها على المعدية دى لحد ما بقت باخرة هتروح فين

  3. نادية سامى محمود
    23 يوليو 2011 في 7:38 م

    فيه فرق لما نقول تم شرائها أو تم الاستيلاء عليها فالمعدية تم شراؤها ولم يتم الاستيلاء عليها فبلاش مغالطات وكلام ملوش أساس من الصحة

  4. نادية سامى محمود
    23 يوليو 2011 في 7:34 م

    وبعدين الناس اللى بتقول ان فيه بلطجية فى الباخرة خلود النيل تتعرض لأى حد يتحدث عن الباخرة بالضرب دا كلام مش حقيقى ومغلوط ياريت تتقوا ربنا قبل ما تفتروا على الناس بالباطل

  5. نادية سامى محمود
    23 يوليو 2011 في 7:28 م

    ازاى الأهالى عايزين يستولوا على تعب وشقى الراجل بالبساطة دى بعد سنين طويلة جدا من تحويل المعدية لباخرة سياحية وبذله الكثير من الجهد والتعب ودفع أموال طائلة من أجل عمل هذا المشروع السياحى

  6. نادية سامى محمود
    23 يوليو 2011 في 7:18 م

    والله عيب اللى بيحصل دا راجل اشترى المعدية بفلوسه وعمل منها مشروع باخرة سياحية ولم يستولى على المعدية بالغصب من أى حد فازاى الناس تطلب إنها تستولى على حق مش حقها مش دى المبادىء اللى قامت عشانها الثورة وبعدين الراجل ده صرف كثير من حر ماله على المعدية دى اللى اشتراها عشان يحولها لمشروع سياحى ايه الحقد والغل بتاع الناس دىالثورة